منتدى الجيش الوطني الشعبي Forum de l'Armée Nationale Populaire
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.
أخي الكريم أختي الكريمة,زوارنا الاعزاء.إدارة منتدى الجيش الوطني الشعبي تدعوكم للتسجيل حتى تكون لكم إمكانية المشاركة في منتدانا...وشكرا


منتدى غير رسمي يهدف للتعريف بالجيش الوطني الشعبي Forum informel visant à présenter l'Armée Nationale Populaire
 
الرئيسيةقوانينالتسجيلصفحتنا على الفيسبوكدخول

شاطر | 
 

 قصة ومعنى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4 ... 9 ... 16  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
OFP
مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 8638
نقاط : 10192
سمعة العضو : 449
التسجيل : 09/10/2011
نقاط التميز : 40


مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الأربعاء ديسمبر 12, 2012 9:13 pm

جميلة ولك + (عندي ياسر ماعطيتكش ++ !)

______________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
auress54
القائد الاعلى للدرك الوطني
القائد الاعلى للدرك الوطني
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 7589
نقاط : 11365
سمعة العضو : 566
تاريخ الميلاد : 05/05/1995
التسجيل : 29/12/2011
العمر : 22
الموقع : جبال الاوراس
المهنة : جزائري
نقاط التميز : 10

مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الجمعة ديسمبر 14, 2012 11:22 am

خرج من المحكمة و يداه مكبلتان بالأصفاد ، و معه شرطيان يرافقانه إلى السيارة التي ستصطحبه إلى السجن ، و الدموع تترقرق في عينيه ، تريد أن تندفع إلى الخارج ، و لكن " رجولته ستنكسر " إذا ما سمحت لتلك العبرات أن تسترسل على وجنتيه اللتين أحالهما التعب و الظلم إلى اللون الأسود الشاحب ، و كأنّه خارج من معركة ضدّ مدخنةٍ قديمة .

و أخيراً بقيت تلك العبرات أسيرةً لعينيه الدامعتين ، و لكنها لم تمنع عينيه من متابعة منظر الطفل الذي لم يمضي على ولادته الخمس أشهر و هو يبكي في حضن أمّه و كأنّه استشعر ذلك الجو الكئيب المُحزن ، فأطلق العنان لفاهه ليفتح على وُسعه و أخذ يبكي بحرارة بكاء اليدين اللتين تحتضناه .

لم يكن هذا المنظر المأسآوي إلا مشهداً يتكرر تقريباً كلّ يوم على باب تلك المحكمة ، وكل يوم على مدار الأربعة و العشرين ساعة ، تبكي و تدمع عيون على عتبة تلك المحكمة ، سواء في حالة الفرح لتبرئة محكومها ، أم بالحزن على الاضطرار لتوديع البعض لأحبائهم و فلذات أكبادهم لفترة قد تطول أو تقصر ، أو قد تستمر إلى الأبد !!

دخل سيارة الشرطة ، و جلس مطأطأ الرأس حزيناً مهموماً بتلك القضية التي كانت لصالح الظالم و ليس المظلوم ، و لكن تلك هي الحياة ، قد تظلمنا أحياناً و لكنّها مع ذلك تترك لنا مجالاً لنجعل هذا الظلم عادلاً !

كيف ؟؟ فكّر الشاب المحكوم عليه ظلماً بصمت ، بعد أن استرسلت عبراته أخيراً على وجهه المكفهر ..

ثمّ تذكر عبارة روبرت فورست التي تقول : " لا يمكن لشيء أن يجعل الظلم عادلاً إلا التسامح " .

فقرر أن يغفر لذلك الظالم و أن يسامحه ، و بهذا يخرج من تلك المباراة غير العادلة بنتيجة متعادلة !

ولو أنّ السجن سيكون حليفه لسنواتٍ عدّة إلا أن التسامح هو أعظم شيء يمكن أن يقوم به الإنسان .

هكذا فكّر هذا الشاب الذي لم يتجاوز عمره الإحدى و الثلاثين سنة ، ثم مسح عبراته الباردة ، و قد سرت تلك الأفكار الإيجابية عن نفسه قليلاً .

______________________
..........................................................بلادي أحبك فوق الظنــون** وأشدو بحبـك في كــل نـادي
..........................................عشقت لأجلك كل جميــــل** وهمـت لأجــلك في كل واد
.........................................................فيا أيها الـــــناس هـــذي بـــلادي


..............................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
OFP
مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 8638
نقاط : 10192
سمعة العضو : 449
التسجيل : 09/10/2011
نقاط التميز : 40


مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الجمعة ديسمبر 14, 2012 12:15 pm

في العشرينات من القرن الماضي....

كان في البحرين صديقان أحدهما اسمه فهد والآخر اسمه عيسى...

تزوج الصديقان في ليلة واحدة من امرأتين فاضلتين وبعد فترة رزق كل
منهمابمولود في الأيام نفسها... عيسى رزق بولد فذهب إلى صديقه فهد يسأله:
ماذا ولدت لك زوجتك؟ قال فهد: الحمدلله فإن زوجتي وضعت لي بنت جميلة وبصحة
جيدة أسميناها نورة...

قال له عيسى ...
وبكل شماتة: أما أنا فإن زوجتي وضعت لي ولد

وأسميته محمد والناس تسميني الآن أبومحمد وليس أبونورة ها ها...

مضت الأيام وحملت زوجة فهد وحملت زوجة عيسى ووضعت الزوجتان في الوقت نفسه
تقريبا... عيسى رزق بولد آخر فذهب إلى صديقه فهد يسأله: ماذا ولدت لك زوجتك
هذه المرة؟ قال فهد: الحمدلله فإن زوجتي وضعت لي بنت جميلة ثانية وهي
وأمها ولله الحمد بصحة جيدة...
ضحك عيسى وهو يقول بكل شماتة: أما أنا فإن زوجتي قد وضعت لي ولد آخر... هل تعرف ماذا يعني هذا؟
قال فهد: لا ، لا أعرف ماذا يعني...
قال عيسى: يقول الأولون بأن من تلد له زوجته بداية ولدين متتالين فإنها تكون قد حللت مهرها... يعني زوجتي طالعة علي ببلاش ها ها...

مضت الأيام أيضا وحملت زوجة فهد وحملت زوجة عيسى ووضعت الزوجتان في الوقت نفسه تقريبا...

عيسى رزق بولد ثالث فذهب إلى صديقه فهد يسأله: ماذا ولدت لك زوجتك في هذه المرة؟
قال فهد: الحمدلله فإن زوجتي وضعت لي بنت جميلة ثالثة وهي ولله الحمد وأمها بصحة جيدة...
قهقه عيسى بصوت عال وهو يقول وبشماتة: أما أنا فإن زوجتي قد وضعت لي ولد ثالث...

هل تعرف ماذا يعني هذا؟
قال فهد: لا ، لا أعرف أخبرني أنت...
قال عيسى: من يكون عنده ثلاثة أولاد فإنهم يكونون له مثل ركائز الموقد يضع
عليهم قدر الأكل... أنا يجلس قِدري ، أما أنت يا أبوالبنات فلا يمكن أن
يجلسقدرك ها ها...
قال فهد: الحمدلله على كلباه... إنا له لشاكرون.

مرت السنين والأعوام وكبر فهد وكبر عيسى وكبر الأولاد وتزوجوا وأسسوا بيوتا لهم...

وكبرت البنات وتزوجن وانتقلن إلى بيوت أزواجهن... وكبرت زوجة فهد وأصبحت
لا تقوى على عمل المنزل... وكبرت زوجة عيسى وكذلك هي أصبحت لاتقوى على عمل
المنزل...

وفي أحد الأيام مر فهد على صديقه عيسى فوجده جالس في
الظل خارج المنزل وهو في حالة مزرية... جسمه منهك وضعيف جدا وملابسه رثة
ومهملة
فسأله: ماذا أصابك يا صاحبي؟ ولماذا جسمك هزيل وثيابك متسخة إلى هذا الحد؟
أجابه عيسى: أنا الآن كبير في السن ولا أعمل... وأولادي الثلاثة قد تزوجوا
وكل واحد بنى له منزل خاص وانتقل... وزوجتي أصبحت امرأة كبيرة في السن
لاتقوى على عمل المنزل من طبخ وغسيل ولا يوجد لدينا من يخدمنا أو يطعمنا
غير أهل البر والإحسان...

ولكن آشوفك يا فهد جسمك سمين ونظيف
وملابسك نظيفة ومكوية وأنت مثلي بناتك تزوجوا وتعيش في البيت فقط مع زوجتك
التي لا تقوى على عمل المنزل...

قال له فهد: شوف يا صديقي...
إبنتي الكبيرة تحضر إلى منزلنا في الصباح وفي يدها فطورنا تطعمنا وتحممنا
وتغسل ملابسنا ثم تعود لمنزلها... وإبنتي الوسطى تحضر لنا في الظهر وتجلب
لنا الغداء وتكوي ملابسنا ثم تعود لمنزلها... وإبنتي الصغرى تحضر إلى
منزلنا في الليل وفي يدها عشاءنا...تعشينا وتحممنا وتنومنا وتغطينا... هل
تعرف ماذا يعني هذا؟
قال عيسى: لا ، لا أعرف ماذا يعني...
أجابه فهد: هذا يعني بأن أبوالبنات ينام وهو متعشي وأبوالأولاد ينام على جوع ها ها ها...

______________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
auress54
القائد الاعلى للدرك الوطني
القائد الاعلى للدرك الوطني
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 7589
نقاط : 11365
سمعة العضو : 566
تاريخ الميلاد : 05/05/1995
التسجيل : 29/12/2011
العمر : 22
الموقع : جبال الاوراس
المهنة : جزائري
نقاط التميز : 10

مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الجمعة ديسمبر 14, 2012 2:24 pm

روعةولك++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++

______________________
..........................................................بلادي أحبك فوق الظنــون** وأشدو بحبـك في كــل نـادي
..........................................عشقت لأجلك كل جميــــل** وهمـت لأجــلك في كل واد
.........................................................فيا أيها الـــــناس هـــذي بـــلادي


..............................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
OFP
مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 8638
نقاط : 10192
سمعة العضو : 449
التسجيل : 09/10/2011
نقاط التميز : 40


مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الجمعة ديسمبر 14, 2012 6:20 pm

تعلم أنك لست أكرم مني فخذ هذه+ وهذه + وهذه ثلاث ضربات
لأن هذا الموضوع يربي

______________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
OFP
مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 8638
نقاط : 10192
سمعة العضو : 449
التسجيل : 09/10/2011
نقاط التميز : 40


مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الجمعة ديسمبر 14, 2012 11:45 pm

زوجان ذهبا معا إلى ﺣﺪﻳﻘﺔ ﺍﻟﺤﻴﻮﺍﻥ ﻓﻮجدوا ﺍﻟﻘﺮﺩ ﻳﻠﻌﺐ ﻣﻊ ﺯﻭﺟﺘﻪ،،،
فقالت له: ﻳﺎﻟﻬﺎ ﻣﻦ ﻗﺼﺔ ﺣﺐ رائعة!!
ﻭﻋﻨﺪﻣﺎ ﺫﻫﺒﺎ إلى ﻗﻔﺺ ﺍﻷﺳﻮﺩ ﻭﺟﺪا اﻷﺳﺪ يجلس صامتا ﺑﻴﻨﻤﺎ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﺗﺒﻌﺪ ﻋﻨﻪ قليلا
ﻓﻘﺎﻟﺖ له: ﻳﺎﻟﻬﺎ ﻣﻦ ﻗﺼﺔ ﺣﺐ ﻣﺄﺳﺎﻭﻳﺔ!!!
فقال لها: أﻟﻘﻲ ﻫﺬا الحجر ﺗﺠﺎﻩ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﻭﺷﺎﻫﺪﻱ ﻣﺎﺫا ﺳﻴﻔﻌﻞ!!!
...
...
...
ﻭﻋﻨﺪﻣﺎ ألقتها ﻫﺎﺝ ﺍﻷﺳﺪ ﻭﺻﺎﺡ ﻣﻦ أﺟﻞ ﺍﻟﺪﻓﺎﻉ ﻋﻦ ﺯﻭﺟﺘﻪ!!!!
ﻭﻋﻨﺪﻣﺎ القت الحجر على ﻗﻔﺺ ﺍﻟﻘﺮﻭﺩ ﺗﺮﻙ ﺍﻟﻘﺮﺩ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﻫﺎﺭﺑﺎ حتى لا يصيبه الحجر!!!
ﻓﻘﺎﻝ ﻟﻬﺎ: لا تنخدعي بما ﻳﻈﻬﺮﻩ اﻟﻨﺎﺱ أﻣﺎﻣﻚ ..
ﻓﻬﻨﺎﻙ ﻣﻦ ﻳﺨﺪﻋﻮﻥ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺑﻤﺸﺎﻋﺮﻫﻢ المزيفة
ﻭﻫﻨﺎﻙ ﻣﻦ ﻳﺤﺘﻔﻈﻮﻥ ﺑﻤﺸﺎﻋﺮﻫﻢ ﺩﺍﺧﻞ ﻗﻠﻮﺏ بالحب ﻣﻐﻠﻔﺔ
حكمة فـ قمة الروعة
ما اكثر القرود وما اقل الاسود

______________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد رفيق
قائد القوات الخاصة
قائد القوات الخاصة
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 2862
نقاط : 3003
سمعة العضو : 32
التسجيل : 25/02/2009
الموقع : قبلة الشهداء
المهنة : بالدراسة........
نقاط التميز : 140


مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    السبت ديسمبر 15, 2012 12:36 am

قصص رائعة و فكرة أروع ارجوا تنميتها و تقييم +
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
OFP
مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 8638
نقاط : 10192
سمعة العضو : 449
التسجيل : 09/10/2011
نقاط التميز : 40


مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    السبت ديسمبر 15, 2012 12:50 am

@محمد رفيق كتب:
قصص رائعة و فكرة أروع ارجوا تنميتها و تقييم +

جميل جدا هاهو الأخ العزيز محمد رفيق يحاول تنشيط المنتدى

______________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
auress54
القائد الاعلى للدرك الوطني
القائد الاعلى للدرك الوطني
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 7589
نقاط : 11365
سمعة العضو : 566
تاريخ الميلاد : 05/05/1995
التسجيل : 29/12/2011
العمر : 22
الموقع : جبال الاوراس
المهنة : جزائري
نقاط التميز : 10

مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الأحد ديسمبر 16, 2012 9:32 pm

أن (اللغة العربية) ظلمَتْ المَرأة في خمسَة مَواضِعْ وَهيَ:
.
.
.
.

أولا:

إذا كان الرجل لا يزال عل قيد الحياة...
فيقال عنه انه : ( حيّ ).
أما إذا كانت المرأة لا تزال على قيد الحياة...
فيقال عنها أنها !!... (حيّة)..!
أعاذنا الله من لدغتها ( الحية وليس المرأة) ^_^

ثانيا:

إذا أصاب الرجل في قوله أو فعله...
فيقال عنه أنه : (مُصيب).
أما إذا أصابت المرأة في قولها أو فعلها...
فيقال عنها أنها : (مُصيبة) !!!

ثالثا:

إذا تولّى الرجل منصبَ القضاء...
يقالُ عنه أنه : ( قاضي ).
أما إذا تولّتْ المرأة منصب القضاء...
يقال عنها أنها : (( قاضية )) ...!!
*والقاضية: هي المصيبة العظيمة التي تنزل بالمرء فتقضي عليه ...
يا لطيف!!!! ^_^

رابعا :

إذا أصبح الرجل عضواً في احد المجالس النّيابيّة...
يقال عنه أنه : ( نائب ).
أما إذا أصبحت المرأة عضواً في أحدا لمجالس النّيابيّة...
يقال عنها أنّها : ( نائبة )...!!!
وكما تعلمون فإن ..النائبة.. هي أخت المصيبة...!

خامسا:

إذا كان للرجل هواية يتسلى بها ولا يحترفها...
يقال عنه أنه : ( هاوي ).
أما إذا كان للمرأة هواية تتسلّى بها ولا تحترفها...
يقال عنها أنها : ( هاوية ) !!....
*والهاوية : هي احدي أسماء جهنم والعياذ بالله..!

______________________
..........................................................بلادي أحبك فوق الظنــون** وأشدو بحبـك في كــل نـادي
..........................................عشقت لأجلك كل جميــــل** وهمـت لأجــلك في كل واد
.........................................................فيا أيها الـــــناس هـــذي بـــلادي


..............................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
auress54
القائد الاعلى للدرك الوطني
القائد الاعلى للدرك الوطني
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 7589
نقاط : 11365
سمعة العضو : 566
تاريخ الميلاد : 05/05/1995
التسجيل : 29/12/2011
العمر : 22
الموقع : جبال الاوراس
المهنة : جزائري
نقاط التميز : 10

مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الأربعاء ديسمبر 19, 2012 6:21 pm

سأل أحد التلميذ معلمه الحكيم: من كان معلمك أيها المعلم؟
أجاب المعلم: بل قل المئات من المعلمين. وإن كان لي أن أسميهم جميعاً, فسوف يستغرق ذلك شهوراً عديدة, وربما سنوات, وسوف ينتهي بي الأمر إلى نسيان معضمهم.

التلميذ: ولكن, ألم يكن لبعضهم تأثير عليك أكبر من الآخرين؟؟
استغرق المعلم الحكيم في التفكير بعضٌ من الوقت ثم أجاب:

حسناً, هنالك ثلاثة معلمين تعلمت منهم أموراً على جانب كبير من الأهمية.
من هم أيها المعلم؟

أجاب: أولهم كان ""لصاً""؛ فقد حدث يوماً أنني تُهت في الصحراء, ولم أتمكن من الوصول إلى البيت إلا في ساعة متأخرة من الليل, وكنت قد أودعت جاري مفتاح البيت, ولم أتجرأ على إيقاظه في تلك الساعة المتأخرة, وفي النهاية, صادفت رجلاً طلبت مساعدته, ففتح لي الباب في لمح البصر!! أثار الأمر إعجابي الشديد ورجوته أن يعلمني كيف فعل ذلك, فأخبرني أنه يعتاش من سرقة الناس, لكنني كنت شديد الامتنان, فدعوته إلى المبيت في منزلي.

مكث عندي شهراً واحداً, كان يخرج كل ليلة, وهو يقول: سأذهب إلى العمل, أما أنت, فداوم على التأمل وأكثر من الصلاة. وكنت دائماً أسأله عندما يعود عما إذا كان قد غنم شيئاً, وكان جوابه يتخذ دائماً منوالاً واحداً لا يتغير: "لم أوفق اليوم في اغتنام شيئ, لكنني سأعاود المحاولة في الغد إن شاء الله" .

استطرد المعلم قائلاً: لقد كان رجلاً سعيداً, لم أره يوماً يستسلم لليأس جراء عودته صفر اليدين. من بعدها, وخلال القسم الأكبر من حياتي, عندما كنت استغرق في التأمل يوماً بعد يوم من دون أن أحقق اتصالي بالله, كنت أستعيد كلمات ذلك اللص: ""لم أوفق بشيء اليوم, لكنني سأعاود المحاولة في الغد إنشاء الله"" إلى أن أحقق اتصالي بالله.
التلميذ: ومن كان معلمك الثاني أيها المعلم؟

المعلم: لقد كان كلباً. فقد حدث أن كنت متوجهاً إلى النهر لأشرب قليلاً من الماء, عندما ظهر هذا الكلب؛ بدا أنه كان عطشاً للغاية, لكنه عندما اقترب من حافة النهر, شاهد كلباً آخر فيه, ولم يكن هذا سوى انعكاس لصورته في الماء.

استطرد قائلاً: دب الفزع في الكلب, فتراجع إلى الوراء وراح ينبح لإخافة وإبعاد الكلب الآخر, ولم ذلك لم يحصل, إلى أن قرر في النهاية, وقد غلبه الظمأ الشديد, أن يواجه الوضع, فألقى بنفسه في النهر, وكان أن اختفت الصورة هذه المرة.

أخيراً, فقد كان معلمي الثالث طفلاً صغيراً, رأيته ذات مرة يسير باتجاه الجامع, حاملاً شمعة بيده, فبادرته بالسؤال: هل أضأت هذه الشمعة بنفسك؟ فرد علي الصبي بالإيجاب.ولما كان يقلقني أن يلعب الأطفال بالنار, تابعت بإلحاح, اسمع يا صبي؛ في لحظة من اللحظات كانت هذه الشمعة مطفأة, أتستطيع أن تخبرني من أين جاءت النار التي تشعلها؟؟

ضحك الصبي, وأطفأ الشمعة, ثم رد يسألني: وأنت يا سيدي, أتستطيع أن تخبرني إلى أين ذهبت النار التي كانت مشتعلة هنا؟؟

أستطر المعلم قائلاً: أدركت حينها كم كنت غبياً, من ذا الذي يشعل نار الحكمة, وإلى أين تذهب؟ أدركت أن الإنسان على مثال تلك الشمعة, يحمل في قلبه النار المقدسة للحظات معينة ولكنه لا يعرف إطلاقاً أين أشعلت, وكيف, ومتى. كان لي يا بني طوال حياتي الآلاف من المعلمين, كنت تلميذ الحياة وما زلت تلميذها, وبتُّ أثق أن نار الحكمة سوف تتوهج داخلي, وستنير بصيرتي, ما دمت تواقاً للقياها.
عن كتاب .."ساحرة بورتبيلو"" للكاتب باولو كويلهو.

______________________
..........................................................بلادي أحبك فوق الظنــون** وأشدو بحبـك في كــل نـادي
..........................................عشقت لأجلك كل جميــــل** وهمـت لأجــلك في كل واد
.........................................................فيا أيها الـــــناس هـــذي بـــلادي


..............................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
OFP
مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 8638
نقاط : 10192
سمعة العضو : 449
التسجيل : 09/10/2011
نقاط التميز : 40


مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الأربعاء ديسمبر 19, 2012 9:02 pm

جميلة جدا ولك +

______________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
OFP
مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 8638
نقاط : 10192
سمعة العضو : 449
التسجيل : 09/10/2011
نقاط التميز : 40


مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الجمعة ديسمبر 21, 2012 4:24 pm

في يوم من الأيام أستدعى الملك وزرائة الثلاثة

وطلب منهم أمر غريب

طلب من كل وزير أن يأخذ كيس ويذهب إلى بستان القصر

وأن يملئ هذا الكيس للملك من مختلف طيبات الثمار والزروع

كما طلب منهم أن لا يستعينوا بأحد في هذه المهمة و أن لا يسندوها إلى أحد أخر

أستغرب الوزراء من طلب الملك و أخذ كل واحد منهم كيسة وأنطلق إلى البستان

فأما
الوزير الأول فقد حرص على أن يرضي الملك فجمع من كل الثمرات من أفضل وأجود
المحصول وكان يتخير الطيب والجيد من الثمار حتى ملئ الكيس

أما
الوزير الثاني فقد كان مقتنع بأن الملك لا يريد الثمار ولا يحتاجها لنفسة
وأنة لن يتفحص الثمار فقام بجمع الثمار بكسل و أهمال فلم يتحرى الطيب من
الفاسد

حتى ملئ الكيس بالثمار كيف ما اتفق.

أما الوزير الثالث فلم يعتقد أن الملك يسوف يهتم بمحتوى الكيس اصلا فملئ الكيس با الحشائش والأعشاب وأوراق الأشجار.

وفي اليوم التالي أمر الملك أن يؤتى بالوزراء الثلاثة مع الأكياس التي جمعوها

فلما
أجتمع الوزراء بالملك أمر الملك الجنود بأن يأخذوا الوزراء الثلاثة
ويسجنوهم على حدة كل واحد منهم مع الكيس الذي معة لمدة ثلاثة أشهر

في سجن بعيد لا يصل أليهم فية أحد كان, وأن يمنع عنهم الأكل والشراب

فاما الوزير الأول فضل يأكل من طيبات الثمار التي جمعها حتى أنقضت الأشهر الثلاثة

وأما الوزير الثاني فقد عاش الشهور الثلاثة في ضيق وقلة حيلة معتمدا على ماصلح فقط من الثمار التي جمعها

أما الوزير الثالث فقد مات جوع قبل أن ينقضي الشهر الأول.

وهكذا أسأل نفسك من أي نوع أنت فأنت الأن في بستان الدنيا لك حرية

أن تجمع من الأعمال الطيبة أو الأعمال الخبيثة ولكن غدا عندما يأمر ملك الملوك أن تسجن في قبرك

في ذلك السجن الضيق المظلم لوحدك , ماذا تعتقد سوف ينفعك غير طيبات الأعمال التي جمعتها في حياتك الدنيا

______________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
auress54
القائد الاعلى للدرك الوطني
القائد الاعلى للدرك الوطني
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 7589
نقاط : 11365
سمعة العضو : 566
تاريخ الميلاد : 05/05/1995
التسجيل : 29/12/2011
العمر : 22
الموقع : جبال الاوراس
المهنة : جزائري
نقاط التميز : 10

مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الجمعة ديسمبر 21, 2012 7:18 pm

@OFP كتب:
في يوم من الأيام أستدعى الملك وزرائة الثلاثة

وطلب منهم أمر غريب

طلب من كل وزير أن يأخذ كيس ويذهب إلى بستان القصر

وأن يملئ هذا الكيس للملك من مختلف طيبات الثمار والزروع

كما طلب منهم أن لا يستعينوا بأحد في هذه المهمة و أن لا يسندوها إلى أحد أخر

أستغرب الوزراء من طلب الملك و أخذ كل واحد منهم كيسة وأنطلق إلى البستان

فأما
الوزير الأول فقد حرص على أن يرضي الملك فجمع من كل الثمرات من أفضل وأجود
المحصول وكان يتخير الطيب والجيد من الثمار حتى ملئ الكيس

أما
الوزير الثاني فقد كان مقتنع بأن الملك لا يريد الثمار ولا يحتاجها لنفسة
وأنة لن يتفحص الثمار فقام بجمع الثمار بكسل و أهمال فلم يتحرى الطيب من
الفاسد

حتى ملئ الكيس بالثمار كيف ما اتفق.

أما الوزير الثالث فلم يعتقد أن الملك يسوف يهتم بمحتوى الكيس اصلا فملئ الكيس با الحشائش والأعشاب وأوراق الأشجار.

وفي اليوم التالي أمر الملك أن يؤتى بالوزراء الثلاثة مع الأكياس التي جمعوها

فلما
أجتمع الوزراء بالملك أمر الملك الجنود بأن يأخذوا الوزراء الثلاثة
ويسجنوهم على حدة كل واحد منهم مع الكيس الذي معة لمدة ثلاثة أشهر

في سجن بعيد لا يصل أليهم فية أحد كان, وأن يمنع عنهم الأكل والشراب

فاما الوزير الأول فضل يأكل من طيبات الثمار التي جمعها حتى أنقضت الأشهر الثلاثة

وأما الوزير الثاني فقد عاش الشهور الثلاثة في ضيق وقلة حيلة معتمدا على ماصلح فقط من الثمار التي جمعها

أما الوزير الثالث فقد مات جوع قبل أن ينقضي الشهر الأول.

وهكذا أسأل نفسك من أي نوع أنت فأنت الأن في بستان الدنيا لك حرية

أن تجمع من الأعمال الطيبة أو الأعمال الخبيثة ولكن غدا عندما يأمر ملك الملوك أن تسجن في قبرك

في ذلك السجن الضيق المظلم لوحدك , ماذا تعتقد سوف ينفعك غير طيبات الأعمال التي جمعتها في حياتك الدنيا

احسن هدي قالتلهم اقعدوا هنا.

______________________
..........................................................بلادي أحبك فوق الظنــون** وأشدو بحبـك في كــل نـادي
..........................................عشقت لأجلك كل جميــــل** وهمـت لأجــلك في كل واد
.........................................................فيا أيها الـــــناس هـــذي بـــلادي


..............................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
auress54
القائد الاعلى للدرك الوطني
القائد الاعلى للدرك الوطني
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 7589
نقاط : 11365
سمعة العضو : 566
تاريخ الميلاد : 05/05/1995
التسجيل : 29/12/2011
العمر : 22
الموقع : جبال الاوراس
المهنة : جزائري
نقاط التميز : 10

مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الجمعة ديسمبر 21, 2012 7:51 pm

كان قائد تكريت بالعراق يستعجل أهله كي يرحلوا عن القلعة قبل انقضاء المهلة المحددة لهم ، فالرجل الذي عاش سابق حياته والياً على القلعة ، قد جائته الأوامر من السلطان أن يخليها و يرحل هو و أهله عنها و بلا إبطاء .

و بينما الأهل يجهزون رواحلهم و يستعدون للمسير ، و إذا بزوجته تصرخ و قد فاجئتها آلام المخاض ، حار القائد فيما يفعل و قد قاربت الشمس على الإنبلاج معلنة بدء يوم جديد ليس من صالحهم أن يأتي و هم بعد في القلعة .

انتطر الرجل و كله ترقب و قلق حتى إذا وضعت زوجته ولدها ، حملهما معاً و سار بهما إلى مبتغاه البعيدة حيث بلاد الشام و في الطريق عاتبته زوجته أنه لم ينظر لوجه طفله قط ، ولم يختر له إسماً، فقال لها و هو يتأمل الظروف المؤلمة التي تحيط به : ما أظنه سيعيش في هذه الظروف الصعبة!

كان الرجل متطيراً من مقدم هذا الفتى في تلك الليلة الحزينة ، فلم ينظر في وجهه حتى وصل إلى مبتغاه .

لكن القدر كان له رأي مختلف .. فمع دوران الأيام كان لتدبير العناية أمر آخر ...
أعوامٌ تمر، ويقف العالم كله، شرقه و غربه ، مسلميه و مسيحيه ، باحترام و إجلال ، لرجل غيّر مفاهيم القيادة و الحرب .. ذاك هو الناصر صلاح الدين الأيوبي .

الرجل الذي ولد في ليلة كئيبة حزينة، ما الذي فعله كي يصبح أسطورة الدنيا ، و مُلهم القادة ، و مغاث الملهوفين ، و رمز العزة و الكرامة .

عجيب أمر الدنيا ،عجيب تدبير القدر ... نهبط جميعاً معترك الحياة و قد تعددت نقاط البدء لكل واحد منا، كلٌ وفق ظروفه و حاله و زمنه .

______________________
..........................................................بلادي أحبك فوق الظنــون** وأشدو بحبـك في كــل نـادي
..........................................عشقت لأجلك كل جميــــل** وهمـت لأجــلك في كل واد
.........................................................فيا أيها الـــــناس هـــذي بـــلادي


..............................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
OFP
مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 8638
نقاط : 10192
سمعة العضو : 449
التسجيل : 09/10/2011
نقاط التميز : 40


مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الجمعة ديسمبر 21, 2012 9:58 pm

لم أكن أعلم بها مسبقا لك +

______________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
auress54
القائد الاعلى للدرك الوطني
القائد الاعلى للدرك الوطني
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 7589
نقاط : 11365
سمعة العضو : 566
تاريخ الميلاد : 05/05/1995
التسجيل : 29/12/2011
العمر : 22
الموقع : جبال الاوراس
المهنة : جزائري
نقاط التميز : 10

مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    السبت ديسمبر 22, 2012 10:03 pm

كان الحكيم يسير مع تلميذه في غابه إفريقيه ورغم لياقته العالية إلا أن الطبيب كان يسير بحذر ودقه شديدين .

بينما كان التلميذ يقع ويتعثر في الطريق..وكان كل مره يقوم ليلعن الأرض والطريق ثم يتبع معلمه.

وبعد مسيره طويلة وصلا إلي المكان المنشود. ...ودون أن يتوقف التفت الطبيب إلي التلميذ واستدار وبدا في العودة .

قال التلميذ: لم تعلمني اليوم شيئا يا سيدي .قال بعد أن وقع مره أخري .

قال الطبيب لقد كنت أعلمك أشياء ولكنك لم تتعلم كنت أحاول أن أعلمك كيف تتعامل مع عثرات الحياة!.

قال التلميذ :وكيف ذلك؟

قال: بالطريقة نفسها التي تتعامل بها مع عثرات الطريق فبدلا من أن تلعن المكان الذي تقع فيه ..حاول أن تعرف سبب وقوعك أولا.

______________________
..........................................................بلادي أحبك فوق الظنــون** وأشدو بحبـك في كــل نـادي
..........................................عشقت لأجلك كل جميــــل** وهمـت لأجــلك في كل واد
.........................................................فيا أيها الـــــناس هـــذي بـــلادي


..............................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
OFP
مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 8638
نقاط : 10192
سمعة العضو : 449
التسجيل : 09/10/2011
نقاط التميز : 40


مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الأحد ديسمبر 23, 2012 12:02 am

فعلا درس بليغ جدا ولك +

______________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
auress54
القائد الاعلى للدرك الوطني
القائد الاعلى للدرك الوطني
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 7589
نقاط : 11365
سمعة العضو : 566
تاريخ الميلاد : 05/05/1995
التسجيل : 29/12/2011
العمر : 22
الموقع : جبال الاوراس
المهنة : جزائري
نقاط التميز : 10

مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الأحد ديسمبر 23, 2012 8:41 pm

في ظهر يومٍ ما اختلفت الشمس و الرياح حول من يكون أقوى. فكانت الرياح تقول : سأبرهن انني الأقوى . فهل ترين هذا الرجل العجوز، بإمكاني أن اجعله يخلع معطفه أسرع مما تستطيعين أنت .

اختبأت الشمس وراء غيمة ، و بدأت الريح تهب و كأنها الأعاصير ، و كانت كلما اشتدت عصفاً ، كلما احكم الرجل معطفه على جسده . و أخيراً هدأت الرياح و سلّمت بفشلها . فخرجت الشمس من وراء الغيمة و هي تبتسم برقة للرجل العجوز الذي كان يمسح جبينه و يخلع معطفه. عندها قالت الشمس للرياح أن الرفق و اللين هما دائماً أقوى من الغضب و العنف .

و العبرة هنا تكمن بأننا دائماً نستطيع الفوز بما نريد بأسلوبٍ لطيف ... فكونوا كالشمس الرقيقة القوية ولا تكوني كالرياح الشديدة الغاضبة و لكنها في الحقيقة هي الضعيفة ..!!

______________________
..........................................................بلادي أحبك فوق الظنــون** وأشدو بحبـك في كــل نـادي
..........................................عشقت لأجلك كل جميــــل** وهمـت لأجــلك في كل واد
.........................................................فيا أيها الـــــناس هـــذي بـــلادي


..............................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
auress54
القائد الاعلى للدرك الوطني
القائد الاعلى للدرك الوطني
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 7589
نقاط : 11365
سمعة العضو : 566
تاريخ الميلاد : 05/05/1995
التسجيل : 29/12/2011
العمر : 22
الموقع : جبال الاوراس
المهنة : جزائري
نقاط التميز : 10

مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الأربعاء ديسمبر 26, 2012 6:48 pm

منذ سنوات عدة كان لأحد ملاك الأرض الزراعية مزرعة تقع بجوار الشاطئ، وكان كثيراً ما يعلن عن حاجته لعمّال، ولكن معظم الناس كانوا يترددون في قبول العمل في مزرعة بجوار الشاطئ؛ لأنهم كانوا يخشون العواصف التي كانت تعربد عبر البحر الهائج الأمواج وهي تصب الدمار على المباني والمحاصيل.

ولذلك عندما كان المالك يجري مقابلات لاٍختيار متقدمين للعمل، كان يواجه في النهاية برفضهم العمل، وأخيراً اقترب رجل قصير ونحيف، متوسط العمر للمالك فقال له المالك: “هل أنت جيد مجال الزراعة؟”

فأجاب الرجل نحيف الجسم قائلاً: "نعم فأنا الذي ينام عندما تعصف الرياح"

ومع أنّ مالك المزرعة تحيّر من هذه الإجابة إلا أنه قبِلَ أن يعينه بسبب شدة يأسه من وجود عمال آخرين.

أخذ الرجل النحيف يعمل عملا جيداً في المزرعة، وكان طيلة الوقت مشغولا من الفجر وحتى غروب الشمس، وأحس المالك بالرضا عنه.

وفي إحدى الليالي ضربت الرياح بكل قوة من ناحية الشاطئ فقفز المالك منزعجاً من الفراش، ثم أخذ مصباحاً واندفع بسرعة إلى الحجرة التي ينام فيها الرجل النحيف الذي عيّنه للعمل عنده في المزرعة ثمّ راح يهزّ الرجل وهو يصرخ بصوت عالٍ: "استيقظ فهناك عاصفة آتية قم ثبِّت كل شيء واربطه قبل أن تطيّره الرياح"

استدار الرجل صغير الحجم مبتعداً في فراشه وقال في حزم: "لا يا سيّدي فقد سبق وقلت لك أنا الذي ينام عندما تعصف الرياح!"

أصاب الملك غضباً شديداً وعزم على طرد هذا العامل في الصباح، لكن عليه الآن أن يخرج عاجلا خارج المنزل ليستعد لمجابهة العاصفة.

وعندما وصل أصابته الدهشة، فقد اكتشف أن كل الحظائر مغطاة بمشمّعات..

والبقر في الحظيرة، والطيور في أعشاشها، والأبواب عليها أسياخ حديدية وجميع النوافذ محكمة الإغلاق، وكل شيء مربوط جيداً ولا شيء يمكن أن يطير.

وحينذاك فهم المالك ما الذي كان يعنيه الرجل العامل لديه، وعاد هو نفسه إلى فراشه لينام بينما الرياح تعصف.

العبرة : الاستعداد أفضل وسيلة كي تنام عندما تأتي العواصف!.

______________________
..........................................................بلادي أحبك فوق الظنــون** وأشدو بحبـك في كــل نـادي
..........................................عشقت لأجلك كل جميــــل** وهمـت لأجــلك في كل واد
.........................................................فيا أيها الـــــناس هـــذي بـــلادي


..............................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
auress54
القائد الاعلى للدرك الوطني
القائد الاعلى للدرك الوطني
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 7589
نقاط : 11365
سمعة العضو : 566
تاريخ الميلاد : 05/05/1995
التسجيل : 29/12/2011
العمر : 22
الموقع : جبال الاوراس
المهنة : جزائري
نقاط التميز : 10

مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الأحد ديسمبر 30, 2012 6:29 pm

قرر شاب الزواج، وذهب ليخبر والده بقراره.

الأب كان يجلس بجوار الشاطئ ويمسك بيده عصا يرسم بها على الرمال.


قال الشاب: أبي، أنا قابلت فتاة رائعة وأريد الزواج منها.

لم يتكلم الأب ورسم علي الرمال صفر، أكمل الشاب هي رية بيت رائعة، فقام الأب برسم صفر أخر.

واصل الشاب تعداد الكثير من الصفات الحميدة بالفتاة، ووالده يقوم بإضافة الأصفار من دون أي كلمة.

في النهاية قال الشاب:نحن نحب بعضنا بعض !!!

وحينها وضع الاب الحكيم أمام كل الاصفار رقم واحد ليصبح الرقم كبيراً جداً بدلاً من سلسلة أصفار وحسب.

الحكمة: الحب هو الشيء الوحيد الذي يستطيع أن يضاعف كل مميزاتنا.

______________________
..........................................................بلادي أحبك فوق الظنــون** وأشدو بحبـك في كــل نـادي
..........................................عشقت لأجلك كل جميــــل** وهمـت لأجــلك في كل واد
.........................................................فيا أيها الـــــناس هـــذي بـــلادي


..............................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
OFP
مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 8638
نقاط : 10192
سمعة العضو : 449
التسجيل : 09/10/2011
نقاط التميز : 40


مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الأحد ديسمبر 30, 2012 6:48 pm

اقتباس :

قرر شاب الزواج، وذهب ليخبر والده بقراره.

الأب كان يجلس بجوار الشاطئ ويمسك بيده عصا يرسم بها على الرمال.


قال الشاب: أبي، أنا قابلت فتاة رائعة وأريد الزواج منها.

لم يتكلم الأب ورسم علي الرمال صفر، أكمل الشاب هي رية بيت رائعة، فقام الأب برسم صفر أخر.

واصل الشاب تعداد الكثير من الصفات الحميدة بالفتاة، ووالده يقوم بإضافة الأصفار من دون أي كلمة.

في النهاية قال الشاب:نحن نحب بعضنا بعض !!!

وحينها وضع الاب الحكيم أمام كل الاصفار رقم واحد ليصبح الرقم كبيراً جداً بدلاً من سلسلة أصفار وحسب.

الحكمة: الحب هو الشيء الوحيد الذي يستطيع أن يضاعف كل مميزاتنا.
واااااااااااااااش أشريكي أو أو (خير من سوسو) راك طايح لوف؟ هيع هيع هيع albino

أيا باش ماتتغشش القصة ملاحة وعندك +


______________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
OFP
مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 8638
نقاط : 10192
سمعة العضو : 449
التسجيل : 09/10/2011
نقاط التميز : 40


مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الثلاثاء يناير 01, 2013 5:32 pm

من أجمل ماقرأت من حكايات الكذب هههه
_____

ﺳﺄﻝ ﺍﻷﺏ ﺍﺑﻨﻪ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮ ﺫﻭ ﺍﻟﺨﻤﺴﺔ ﺍﻋﻮﺍﻡ
ﻣﺎﺫﺍ ﺗﺮﻳﺪ ﺃﻥ ﺗﺸﺘﺮﻱ ﻫﺪﻳﺔ؟
... ﺃ
ﺟﺎﺑﻪ ﺍﻻﺑﻦ :ﺃﺏ ﺁﺧﺮ ﻏﻴﺮﻙ !
...
ﺍﺳﺘﻐﺮﺏ ﺍﻷﺏ ﻣﻦ ﺇﺟﺎﺑﺔ ﺍﺑﻨﻪ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮ ﻭﺳﺄﻟﻪ ﻋﻦ ﺍﻟﺴﺒﺐ
ﻓﺄﺟﺎﺑﻪ :ﺃﻧﺖ ﺍﺷﺘﺮﻳﺖ ﺍﻣﺮﺃﺓ ﺃﺧﺮﻯ ﻏﻴﺮ ﺃﻣﻲ!
ﻟﻢ ﻳﺴﺘﻄﻊ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻖ ﻋﻠﻰ ﻛﻼﻡ ﺍﺑﻨﻪ،، ﻭﻧﺰﻝ ﺇﻟﻰ ﻣﺴﺘﻮﻯ
ﺗﻔﻜﻴﺮﻩ ﻭﻗﺎﻝ ﻟﻪ ﻭﻟﻜﻦ ﺍﻷﺏ ﻟﻴﺲ ﻣﺜﻞ
ﺍﻟﻠﻌﺒﺔ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻻﺗﺮﻳﺪﻩ ﺗﻐﻴﺮﻩ؛ ﻭﺍﻷﺏ ﺍﻟﺠﺪﻳﺪ ﻟﻦ ﻳﺤﺒﻚ
ﻣﺜﻠﻲ!
ﺃﺟﺎﺏ ﺍﻻﺑﻦ ﻭﺍﻟﻌﺒﺮﻩ ﺗﺨﻨﻘﻪ ﺣﺘﻰ ﺃﻣﻲ ﻟﻴﺴﺖ ﻟﻌﺒﺔ
ﻟﺘﺸﺘﺮﻱ ﻏﻴﺮﻫﺎ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺗﻤﻠﻬﺎ؛ ﻭﺣﺘﻰ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ
ﺍﻟﺠﺪﻳﺪﺓ ﻟﻦ ﺗﺤﺒﻚ ﻣﺜﻞ ﺃﻣﻲ!
ﻫﻞ ﺗﺬﻛﺮ ﻳﺎ ﺃﺑﻲ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻭﻟﺪﺕ ﺃﻣﻲ ﺃﺧﺘﻲ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮﺓ ﻭﻛﻨﺖ
ﺃﻧﺖ ﻓﻲ ﻗﻤﺔ ﺍﻟﺴﻌﺎﺩﺓ ﻣﺎﺫﺍ ﻗﺎﻟﺖ ﺃﻣﻲ
)ﺃﺻﺒﺢ ﻟﺪﻱ ﺍﻵﻥ ﺛﻼﺛﺔ ﺃﻃﻔﺎﻝ ﻭﻋﻨﺪﻣﺎ ﺳﺄﻟﺘﻬﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﺜﺎﻟﺚ
ﻳﺎ ﺃﻣﻲ ﻗﺎﻟﺖ ﻭﺍﻟﺪﻙ ﻳﺎﺑﻨﻲ!(
ﻳﻌﻨﻲ ﻟﻦ ﺗﺘﺨﻠﻰ ﻋﻨﻚ ﻛﻤﺎ ﻓﻌﻠﺖ ﺃﻧﺖ!
ﻫﺬﻩ ﻫﻲ ﺃﻣﻲ ﻳﺎ ﺃﺑﻲ ﻓﻬﻞ ﺗﺴﺘﺤﻖ ﻣﻨﻚ ﺃﻥ ﺗﺒﺪﻟﻬﺎ
ﺑﺄﺧﺮﻯ؟
ﺃﺟﺎﺏ ﺍﻷﺏ ﻭﺑﺪﺃﺕ ﻋﺒﺎﺭﺍﺕ ﺍﻟﺒﻜﺎﺀ ﻋﻠﻰ ﻭﺟﻬﻪ ﺍﻟﺤﻤﺪﻟﻠﻪ
ﺍﻟﺬﻱ ﺭﺯﻗﻨﻲ ﺍﺑﻦ ﻣﺜﻠﻚ ﻣﻦ ﺯﻭﺟﺔ ﻣﺜﻞ ﺃﻣﻚ(!
ﻭﺭﺩ ﺍﻟﺰﻭﺝ ﺍﻟﺰﻭﺟﻪ ﺑﻨﻔﺲ ﺍﻟﻠﻴﻠﻪ .. ﻭﻃﻠﻖ ﺍﻟﺠﺪﻳﺪﺓ
!ﺳﺒﺤﺎﻥ ﺍﻟﻠﻪ"
.
.
غاضتني الزوجة الثانية



______________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد.ق
مقـــدم
مقـــدم
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 1271
نقاط : 1776
سمعة العضو : 89
التسجيل : 11/07/2011
المهنة : جزائري
نقاط التميز : 10


مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الثلاثاء يناير 01, 2013 5:48 pm

ممتاز احسنت اوراس +
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
auress54
القائد الاعلى للدرك الوطني
القائد الاعلى للدرك الوطني
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 7589
نقاط : 11365
سمعة العضو : 566
تاريخ الميلاد : 05/05/1995
التسجيل : 29/12/2011
العمر : 22
الموقع : جبال الاوراس
المهنة : جزائري
نقاط التميز : 10

مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الأربعاء يناير 02, 2013 9:40 pm

جلس مؤلف كبير أمام مكتبه وأمسك بقلمه، وكتب: "في السنة الماضية، أجريت عملية إزالة المرارة، ولازمت الفراش عدة شهور.. وبلغت الستين من العمر فتركت وظيفتي المهمة في دار النشر التي ظللت أعمل بها ثلاثين عاماً.. وتوفي والدي.. ورسب ابني في بكالوريوس كلية الطب لتعطله عن الدراسة عدة شهور بسبب إصابته في حادث سيارة.."

وفي نهاية الصفحة كتب:" يا لها من سنة سيئة..!!

ودخلت زوجته غرفة مكتبه، ولاحظت شروده.. فاقتربت منه، ومن فوق كتفه قرأت ما كتب.. فتركت الغرفة بهدوء، من دون أن تقول شيئاً ... لكنها وبعد دقائق عادت وقد أمسكت بيدها ورقة أخرى، وضعتها بهدوء بجوار الورقة التي سبق أن كتبها زوجها.
فتناول الزوج ورقة زوجته وقرأ منها: " في السنة الماضية ، شفيت من الآم المرارة التي عذبتك سنوات طويلة وبلغت الستين وأنت في تمام الصحة.. وستتفرغ للكتابة والتأليف بعد أن تم التعاقد معك على نشر أكثر من كتاب مهم .

وعاش والدك حتى بلغ الخامسة والثمانين بغير أن يسبب لأحد أي متاعب وتوفي في هدوء بغير أن يتألم .. ونجا ابنك من الموت في حادث السيارة وشفي بغير أيه عاهات أو مضاعفات.

وختمت الزوجة عبارتها قائلة: " يا لها من سنة تغلب فيها حظنا الحسن على حظنا السيء". الحمد لله على كل شيء.

دائماُ ننظر إلى ما ينقصنا .. لذلك لا نحمد الله على ما معنا

دائماُ ننظر إلى ما سُلِبَ منا ... لذلك لا نحمد الله على ما أعطانا

______________________
..........................................................بلادي أحبك فوق الظنــون** وأشدو بحبـك في كــل نـادي
..........................................عشقت لأجلك كل جميــــل** وهمـت لأجــلك في كل واد
.........................................................فيا أيها الـــــناس هـــذي بـــلادي


..............................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
OFP
مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 8638
نقاط : 10192
سمعة العضو : 449
التسجيل : 09/10/2011
نقاط التميز : 40


مُساهمةموضوع: رد: قصة ومعنى    الخميس يناير 03, 2013 3:32 pm

تستاهل + يذكرني هذا بقصة أحد الملوك الذي كان يرى في المنام أن أسنانه تسقط (تفسير سقوط الأسنان وفاة الأهل والأبناء والبقاء وحيدا) فطلب إليه مفسرا للأحلام وكان منه أن قال له : مولاي الملك إنه نذير شؤم أنك ستبقى وحيدا ويموت أهلك جميعا!! فحزن الملك وغضب من المفسر وطرده من مجلسه لأن التفسير لم يعجبه فطلب مفسرا آخر فؤوتي بآخر فقال له : مولاي الملك أبشر ! ستعيش كثير حتى أنك ستعيش أكثر من باقي أهلك جميعا!!
ففرح الملك بالقول الثاني لكن لو أمعنا النظر فإن كلا القولين صحيحين لكن طريقة التبليغ تختلف,,,
فكر من جديد
ولا تنسى مواصلة الرمي

______________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة ومعنى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 3 من اصل 16انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4 ... 9 ... 16  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش الوطني الشعبي Forum de l'Armée Nationale Populaire :: الـــــــــــــــمــــــــــــــنــــــــتــــــد ى و الــــــــــــــــــــــــــــــــــزوار :: التعريف بالمنتدى :: قسم تواصل الاعضاء-
انتقل الى: