منتدى الجيش الوطني الشعبي Forum de l'Armée Nationale Populaire
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.
أخي الكريم أختي الكريمة,زوارنا الاعزاء.إدارة منتدى الجيش الوطني الشعبي تدعوكم للتسجيل حتى تكون لكم إمكانية المشاركة في منتدانا...وشكرا

منتدى الجيش الوطني الشعبي Forum de l'Armée Nationale Populaire

منتدى غير رسمي يهدف للتعريف بالجيش الوطني الشعبي Forum informel visant à présenter l'Armée Nationale Populaire
 
الرئيسيةقوانينالتسجيلصفحتنا على الفيسبوكدخول

شاطر | 
 

  هذه هي المخابرات الجزائرية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
JoKeR z HaKeR
عريـــف أول
عريـــف أول
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 107
نقاط : 153
سمعة العضو : 0
التسجيل : 15/05/2012

مُساهمةموضوع: هذه هي المخابرات الجزائرية   الإثنين نوفمبر 19, 2012 10:18 pm

تأسس جهاز المخابرات الجزائرية إبان ثورة التحرير الكبرى في الجزائرعلى يد عبد الحفيظ بوصوف لعبت دورا كبيرا أثناء الثورة وبعد الاستقلال ورغم قلة الامكانات آنذاك إلا أنها استطاعت أن تزرع جواسيس في الخارج وتجند جواسيس لها في الجزائر ، احتلت في السبعينيات المكانة السادسة عالميا والأولى عربيا في مجالها الاستخباراتي . من أبرز رجالها الأبطال مسعود زقار.
لمحة تاريخية
عند استقلال الجزائر سنة 1962 كان لديها جهاز استخبارات دو كفاءات عالية استطاع في حقيقة الامر الوقوف الند للند امام جهاز المخابرات الفرنسية في عديد المناسبات واستطاع ان يحقق انتصارات رائعة منها(قصة القنصلية الفرنسية في كل من تونس والمغرب-قصة القاعدة الامريكية في المغرب -قصة خبير السلاح الالماني وغيره من الخبراء-قصة الرائد في الجيش المغربي قصة السفارة التونسية في المانيا -وقصة اختراق حلف شمال الاطلسي-واختراق اتصالات الجنرالات الفرنسيين -وقصة الطيار الفرنسي) وغيرها من العمليات البطولية الرائعة

وتماشيا مع المرحلة الجديدة (مرحلة ما بعد الاستقلال)والصراع بين جيشي الحدود والقيادة المركزية من جهة والصراع بين وزارة الدفاع وقيادة المالق من جهة اخرى كان لازما على الجزائر تحصبن نفسها داخليا ثم النظر للخطر الخارجي

ومن هدا المنطلق بدات مرحلة اعادة هيكلة وتجديد فروع المخابرات الجزائرية المختلفة والتي كانت تقاد من قاعدة ديدوش مراد بليبيا والمتمتلة في
-dvcr

-dlg

-dl

-dcco

-ddrcne

هده الاجهزة كانت تحت قيادة كل من السي سلمان(د.و.ق) السي عباس ا(محمد لمقامي) السي لخضر (يزيد زرهوني) رجال الظل دو النفود الرهيب

وتعتبر هده الاجهزة النواة الحقيقية لجهاز المخابرات الجزائرية بعد الاستقلال

سنة 1965 النعطف الحاسم

سنة 1965 شهد جهاز المخابرات الجزائرية ثورة كبيرة في ميدان التنظيم والتقنية فقد التحق باهم اجهزته دفعة السجاد الاحمر ومجموعة ( الالمان) الدين تلقو تدريبهم في المانيا الشرقية اغلبهم ظباط

بالضافة الى اعادة هيكلة هدا الجهاز على شاكلة المخابرات الروسية كا جي بي ولكن بلمسات جزائرية فقد تم انشاء انشاء اجهزة جديدة منها قسم الامن الميداني و مهمته كشف مخالفي الامن داخل صفوف القوات المسلحة وحماية الجيش من الانشقاق والحيلولة دون وقوع انقلابات عسكرية خاصة وان البلاد في مرحلة انتقالية صعبة ومشكلة(ج.ح.ق.م) كان لايزال قائما ولو بنسبة قليلة وقد نجح القسم في افشال محاولة النقلاب العسكري سنة 1967 والتي تبعها تغبرات في صفوف الجيش من طرف القسم السري الدي كان لايعلم عليه الا حفنة من ظباط الامن العسكري وتحت قيادة بومدين رحمه الله مباشرة وقد قام بعمليات رهيبة في الجزائر والمانيا وفرنساو وغيرها من العواصم الاوروبية

sm et kgb قصة حب

رغم ان هدا المصطلح لايوجد في عالم المخابرات بتاتا الا انه الافضل لان التعاون بين الجهازين كان رهيبا الى ابعد الحدود ويمكن ابراز دالك فيما يلي

1/ كارلوس الدي كان يجوب اوروبا شرقا وغربا كان تحت رقابة الجهازين في الوفت الدي نشف ريق الموساد بل كان في بعض الاحيان مسيرا من طرفهما

2/تزويد المخابرات الروسية نظيرتها الجزائرية باجهزة تجسس وتنصت تعتبر من احدث ماانتجت الترسانة الروسية اناداك

3/تكليف المخابرات الروسية نظيرتها الجزائرية باختراق منطقة (ف) (اعتدز عن دكر اسمها لاسباب امنية) للحد من التوغل الامريكي وايجاد احزاب شيوعية ا-اشتراكية تكون موالية للروس وقد نجحت المخابرات الجزائرية في المهمة ويعود سبب تكليف المخابرات الجزائرية بالمهمة لاسباب تاريخية وبعد دلك تهاطلت على الجزائر كميات هائلة من الاسلحة

4/تنفيد خطة ( اليد المبسوطة) وهي واحدة من عمليات التغلغل الرهيبة للجهازين في العالم و فد ادكرها باتفصيل ان استطعت مرة اخرى

فالبنسبة للروي العملية كانت بمثابة حرب ايديولوجية اما للجزائر فكانت سياسة دولة

وغبرها الالوف المؤلفة من العمليات الرهيبة

الصراع الاستخباراتي الجزائري الفرنسي

فرنسا المستعمر القديم كان العدو اللدود لجهاز الامن العسكري وفد كان الصراع بينهما بعد الاستقلال مباشرة خاصة من طرف الفرنسيين فقد كان لهم نفود رهيب في الجزائر بفضل بعض الاحزاب العلمانية والبربرية المفبركة والمثقفون الفرنكفونيون وفد كان هؤلاء متوغلون داخل الاجهزة الحساسة في الدولة خاصة بعد سنة 1964 اضافة لبعض الاوروبين ورجال الدين الدين تبقى مهمتهم مستمرة الى هده اللحظة ومنهم في حقيقة الامر من كان برتية ظابط قي الجيش او المخابرات الفرنسية

ومن هدا النطلق كان الامن العسكري يعلم جيدا هدا التغلغل الرهيب لهؤلاء داخل السلطة وخطورتهم على الامن الوطني ( وللاسف الشديد لايزال بعضهم لحد الساعة) فقرر القيام بعملية(التغالغل المضاد) امقاومة هدا الاختراق الرهيب

في هده الفترة القى الامن العسكري القبض على عملاء للمخابرات الفرنسية بتهمة التجسس وهده بعض الامثلة

1/ضبط مجموعة من عملاء المخابرات الفرنسيةفي منطقة القبائل مهمتهم شحن الشعب ضد (لبنظام العربي)وتصويره وكانه سبب بؤس ابناء الامازيغ??

2/تفجير مقر جريدة المجاهد السان الناطق للنظام الجزائري من طرف المخابرات الفرنسية

3/ عرقلة المشاريع التنموية الوطنية بتحريك اياد الفرنسيين في الجزائر(الطابور الخامس)

4/ فتح المجال للموساد الاسرائلي من خلال حضور ظباط الموساد والخبراء الاسرائليين للتفجيرات النووية في الصحراء الجزائرية والتي بلغت 11 تفجير اغلبها في منطقة عين ايكر (170 من مدينة تمنراست)

5/اغتيال بعض القيادات الجزائرية النافدة ومحاولة الصاق التهمة في مخابرات بومدين لاضعاف موقفها

6/الاتفاق بين المخابرات الفرنسية والموساد واطراف اجنبية اخرى على جعل المغرب العربي منطقة صراع وقد خطط لدلك قبل خروج فرنسا سنة 1962 (الصراع الجزائري المغربي مثال مؤسف على دلك) هده النقطة كانت الاكثر نجاحا

7/ غرس عملاء الاستخبارات الفرنسية داخل الجيش الجزائري وقد كانت ناجحة لحد بعيد وقد حدث صراع رهيب بين الامن العسكري والاستخبارات الفرنسية وقد كان صيد العملاء مرهقا

الصراع الاستخباراتي الجزائري الاسرائلي

التواجدالاستخباراتي الاسرائلي في الجزائر يعود الى خمسينيات القرن الماضي عند تغلغل الموساد في الجزائر وسط اليهود وتجنيدهم للقضاء على الثورة في اطار الاتفاق الفرنسي الاسرائلي (المعلومات مقابل النووي) وهدا مثال عن هدا التوغل

غقد استطاع اليهود وبحكم علمهم بعادات وتقاليد البلد بالتغلغل والنصهار داخله التجسس على مجموعة من المجاهدين من الثوار في ولاية قسنطينة ومعرفة عدتهم وعتادهم ونوياهم وتحركاتهم وكل مايتعلق بحياتهم واخبرا الوساد الدي اخبر بدورهم المخابرات الفرنسية التي انقت عليهم وقضت عليهم في كمين عجيب

وقد كان هؤلاء المجاهدين يحاواون الهجوم على واحد من اهم المراكز الفرنسية في المنطقة مما ادى بقيادة جيش التحرير لاتخاد الحدر واخفاء نفسها قدر المستطاع
من هو أب المخابرات الجزائرية؟


إنه الشخصية النادرة ، والتي تعتبر شخصية من مجموع شخصيات فذة وقليلة التي ساهمت بشكل كبير وقطعي في جعل ثورة التحرير الجزائرية ، ثورة المعجزات،

إنه عبد الحفيظ بوالصوف.


تعالوا نتعرف على هذه الشخصية العربية النادرة و العبقرية…………


ولد عبد الحفيظ بوصوف في ميلة التي كانت تابعة إقليميا لمحافظة قسنطينة . الواقعة في شرق الجزائر عام 1926 وبها تلقى تعليمه الابتدائي إنضم إلى حزب الشعب الجزائري بقسنطينة وتعرف على محمد بوضياف والعربي بن مهيدي وبن طوبال وغيرهم. عند إندلاع الثورة الجزائرية عين نائبا للعربي بن مهيدي بالمنطقة الخامسة وهران، مكلفّا بناحية تلمسان غرب الجزائر . بعد مؤتمر الصومام بمنطقة القبائل وسط الجزائر أصبح عضوا في المجلس الوطني للثورة الجزائرية ،عين وزير للاتصالات العامة والمواصلات بين أعوام 1958 – 1962 في الحكومة المؤقتة أسس جهاز المخابرات الجزائرية عام 1954 ولعب دورا كبيرا في تكوين إطارات في هذا المجال حتى لقّب بأب المخابرات الجزائرية ، لقد استطاع جمع 8 مليارات فرنك فرنسي قديم في عهد الثورة الجزائرية بفضل حنكته ودهائه، مقابل تجارته في الاستعلامات الدولية، حيث باع معلومات للولايات المتحدة، الاتحاد السوفييتي، الصين، اليابان ، وهذه المعلومات كانت تخص شئوناً دولية لهذه البلدان مصلحة فيها، وهناك إحدى عملياته البارعة اذ أنه كشف أحد عملاء المخابرات الأميركية بالجزائر إبان الثورة، وبعد استنطاقه تحصل منه على معلومات مهمة تتعلق ببعض الوزراء العرب العملاء لهذه الوكالة، فأخبر حكوماتهم العربية بذلك وتأكدت من صحة هذه المعلومات بعد تحقيقاتها حول الأشخاص المشار إليهم. أما قصة سكرتيرة في الناتو فهي واحدة من العمليات الناجحة لجهاز المخابرات الجزائرية في وقت الثورة الجزائرية تمثلت في تجنيد سكرتيرة فاتنة تعمل لدى جنرال كبير في حلف الناتو للقيام بتجنيده (تقنية استعمال النساء طبعا) وقد كان الهدف إيصال أجهزة اتصال حديثة لجهاز الإشارة لجيش التحرير بهدف الاتصال بين الوحدات وقد تمكن رجال عبد الحفيظ بوصوف من الحصول على الأجهزة وفي العديد من المرات التجسس على الاتصالات بين الوحدات الفرنسية واكتشاف الكثير من أسرار الجيش الفرنسي هذه العملية تمت بعد عملية السفينة اليونانية وإعدام اليوناني الخائن . لقد أسس عبد الحفيظ جهاز مخابرات قوي للثورة كما أنه بذكاءه الحاد جند بعض الوزراء في الحكومة الفرنسية لصالح ثورة الجزائر من بينهم ميشال دوبري الذي كان رئيس الوزراء في حكومة شارل ديغول ووزير الاقتصاد فوركاد ووزير الفلاحة إيدغار بيزاني وشخصيات أخرى لها صلة بالحكومة. و أوناسيس المليونير اليوناني الذي تزوج فيما بعد بأرملة الرئيس الأمريكي الراحل جون كيندي.

بعد استقلال الجزائر مباشرة ترك معترك السياسة وتفرغ لحياته الاجتماعية.
وفاته
توفي في 31 ديسمبر 1979 .


رؤساء المخابرات الجزائرية منذ إنشائها
* عبد الحفيظ بوصوف من 1954 إلى 1958

* هواري بومدين من 1958 إلى 1965

* قاصدي مرباح من 1965 إلى 1978

* نور الدين زرهوني من 1979 إلى 1981

* لكحل عياط من 1981 إلى 1988

* محمد بتشين من 1988 إلى 1990

* محمد مدين من 1990 إلى يومنا هذا
يتكون جهاز المخابرات الجزائري من ثلاث أجهزة ضخمة لكل منها مدير يرأسهم مدير عام المخابرات

وهده الأجهزة الثلاث هي:


DRS :دائرة الإستلام و الأمن ——-> الأمن الداخلي DCE :مديرية مكافحة الجوسسة——->مخابرات سرية وتعتبر أمن داخلي DDSE :مديرية التوثيق و الأمن الخارجي—->استخبارات خارجية
والجهاز الثالث تناط به مهام كبيرة كالتجسس وحماية مصالح الدولة في الأقاليم الأخرى ولايسمح للجهاز بالعمل داخل الدولة أو زرع العملاء بها كما لايسمح للجهازين الأخرين DRS و DCE

بالعمل خارج الحدود الجزائرية

وهده الأجهزة الثلاث تدير مايصل الى 17 فرع مختلف لكل تخصصه.
يعتبر جهاز المخابرات الجزائري من انشط المخابرات في العالم حيث قام بعدت عمليات نجحة وافشل عدت عمليت لاجهزت مخابرات عالمية في الجزئر و العالم وهده مجموعة من العماليات النجحة للمخابرات الجزائرية

افشال عدت محاولات لغتيال لرئيس الليبي معمر القدافي

افشال محاولت اغتيال الرئيس الفلسطيني ياسر عرافات وتصدي المقاتلات الجزائرية للطائرات الاسرائلية قبل الطائرات التونسية العملية كانت في تونس

اكتشاف شبكة بيروت الاسرائلية

تبليغ المخارات البنانية عن جاسوس اسرائيلي في بيروت عن طريق مخبر جزائري لكن اطلق سراحه وقتل المخبر الجزائري

عمليات في الجولان السوري

اعتراف كارلس بان امخابرات الجزائرية هي التي كانت تسير فيه.

عندما حاول الموساد الاسرائلي اغتيال خالد مشعل في الاردن وفشلوا في دلك عرضت الجزيرة وثيقة سرية تبين كيفية عمل الموساد وبينت الوثيقة كيف ان الموساد قسم العالم الى 15 رقعة جغرافية والمثير في كل دلك ان الجزائر رغم البعد الجغرافي عن اسرائيل الى انها جاءت في االترتيب رقم2 بعد مصر هدا ان دل فهو يدل علىان الجزائر تمثل اللاولوية للموساد والخطر المحدق.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
wane
عريـــف
عريـــف


ذكر
عدد المساهمات : 61
نقاط : 78
سمعة العضو : 3
تاريخ الميلاد : 22/12/1989
التسجيل : 16/05/2013
العمر : 27
الموقع : الجزائر
المهنة : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: هذه هي المخابرات الجزائرية   الأحد مايو 19, 2013 11:26 pm

السلام عليكم اما بعد الحمد لله عفلى وجود رجال اشداء على بلدهم تمنيت ان اخدم بلادي من هذا الموقع مع علمي و حرصي الشديد على ما اعرفه عن هذا الفرع الخاص في الدولة لا اتمنى ان اتكبر على احد و اقول لي كافة الشروط لدخول في هذا الفرع و لكن قيل لي مرتا ان المخابرات توظف فقط ابناء افراد الجيش من لهم معارف يساعدونهم اسف كثيرا عند سماع مثل هذا الكلام كل محاولة قدتها لانظم لها حاصرتني كلمت هل عندك معارف في هذا القطاع الخاص تمنيت ان اعمد لأ/ن وطني و خدمتها بالغالي و النفيس فأنا مثل الشجرة وسط الصخراء لا وجود لكائن امامه فنعزالي عن الناس و طرقية تفكيري و تحليل الأمور التي اراها و تحدث حسب تخميماتي جعلتني اهتم و اتمنى لو اجد من يساعدني لأنظم لهذا الفرع الخاص
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هذه هي المخابرات الجزائرية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش الوطني الشعبي Forum de l'Armée Nationale Populaire :: قـــــــــســــم الـــــــــــجـــيش الـــجـــــــــــــــــزا ئــــــــــــري :: مواضيع عسكرية عامة-
انتقل الى: