منتدى الجيش الوطني الشعبي Forum de l'Armée Nationale Populaire
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.
أخي الكريم أختي الكريمة,زوارنا الاعزاء.إدارة منتدى الجيش الوطني الشعبي تدعوكم للتسجيل حتى تكون لكم إمكانية المشاركة في منتدانا...وشكرا

منتدى الجيش الوطني الشعبي Forum de l'Armée Nationale Populaire

منتدى غير رسمي يهدف للتعريف بالجيش الوطني الشعبي Forum informel visant à présenter l'Armée Nationale Populaire
 
الرئيسيةقوانينالتسجيلصفحتنا على الفيسبوكدخول

شاطر | 
 

 مـن أجل أمنـنا القومــي الوطنــي –سلسة مقالات متتابعة-

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محسن شهاب الدين
عريـــف
عريـــف
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 36
نقاط : 73
سمعة العضو : 7
تاريخ الميلاد : 30/07/1975
التسجيل : 02/11/2009
العمر : 42
المهنة : عامل بسيط


مُساهمةموضوع: مـن أجل أمنـنا القومــي الوطنــي –سلسة مقالات متتابعة-   السبت نوفمبر 07, 2009 11:21 pm

إن واقعنا الأمني والسياسي الحالي يحتم علينا طرح العديد من الانشغالات والقضايا التي قد لا تغيب عن انشغال أي مواطن أو مثقف تخصيصا, إذ أن حساسية التحديات والمخاطر التي تستهدف الجزائر في أكبر وأهم مصالحها الإستراتيجية وهو أمنها القومي ,تستوجب إسالة حبر دراسات وأفكار الكثير من مثقفي واستراتيجي هذا الوطن المستهدف دوما ,وربما وجب التفكير بجدية وجرأة وطنية في منظومة معرفية معلوماتية تهتم بهذا المجال الحيوي الهام في بناء وازدهار الدولة والتنمية الشاملة .
إن التفكير الإستراتيجي الصريح في مشاكلنا وأزماتنا المترابطة الأسباب والتأثيرات يضعنا أمام التصورات الواقعية والأطروحات الوقائية قصد تفادي أي تأثيرات أو تراكمات خطيرة تهدد مباشرة أمن ووحدة الوطن .
إن للأمن القومي فواعل وعوامل عديدة ومترابطة, تستوجب العناية الفائقة من أجل ضمان استمرارية فعالية هذه المقومات الحاسمة في الدفاع على أمننا القومي وصيانته بأنجع البدائل والسياسات مما يضمن استقرار وقوة الدولة وهيبتها.
وتخصيصا لقيمة وحساسية هذا الموضوع ,رأيت أن أوجز هذه المحددات والمقومات عبر شروحات مستفيضة مفسرة لبعض التصورات والتقديرات المستخلصة من عدة منطلقات وأسس أتحرى قدر المستطاع واقعيتها وموضوعيتها والتي هي كالآتي:
01- ترقية التماسك الوطني وتقوية الجبهة الداخلية:
يعد هذا العنصر من حيث حيويته وحساسيته المؤشر الحاسم والفاعل في قوة الدولة وأمن مؤسساتها,وذلك لصلته التفاعلية الكبيرة بالأمن الاجتماعي والحس المدني لدى الفرد والمجتمع ,فكل الدراسات التاريخية والسياسية وتحديدا المختصة بظاهرة الحروب والصراع ,وكذا ظواهر علم الاجتماع السياسي تؤكد بأن
النظم السياسية التي لا تتميز بوحدة الشعب وتماسكه بفعل بؤر التوتر والفتن وتباين الفوارق الاجتماعية و القوميات والمعتقدات ,تكون أكثر عرضة لأخطار وكوارث الاضطرابات ومظاهر النزاع والفرقة الداخلية ,مما يؤثر وبأثر سلبي مباشر على الوحدة الوطنية التي هي أساس كل استقرار وأمن وازدهار .
إن التماسك الوطني يبنى على مجموعة متكاملة من القيم والأفكار والضوابط التي تجمع أبناء الوطن الواحد حول أهداف ومصير وانتماء مشترك تلتقي حولها اغلب الإرادات والتوجهات الثقافية والإيديولوجية رغم تنوعها واختلافها في إطار منظومة وطنية مكرسة ومجسدة لقيم ومبادئ العدالة الاجتماعية وتكافؤ الفرص وروح المواطنة الشريفة النبيلة .
فالحفاظ على قوة ولحمة الجبهة الداخلية ينطلق أساسا من إصرار وعزم الدولة وكافة مؤسساتها الدستورية بالتصدي لكل سلوكيات وممارسات التفرقة والجهوية واللامبالاة ,وبمحاربة كل سياسيات العبثية والتلاعب بحقوق وثروات مصالح الوطن والمواطن ,وذلك بترسيخ وتفعيل سيادة القانون وحرمة الواجب والحق معا وترشيد استغلال الموارد والثروات الوطنية وتوزيع منافعها .
إن مؤسسات الدولة مطالبة بتحمل أعباء كبيرة اتجاه تلبية المطالب الأساسية والمشروعة للمواطن وتأمين حقوقه من كل ممارسات وسياسات الانتهاكات والتجاوزات التي غالبا من تضيع لتفريط أو إفراط, مما ينعكس سلبا وبآثار كارثية على الأمن الاجتماعي والحس المدني لدى المواطن وخصوصا من فئة الشباب التي سيكون لها فيها نصيب الاهتمام والتحليل المستفيض في السلسلة اللاحقة من مقالات هذا الموضوع .
02- تعزيز إجراءات واستراتيجيات الدفاع الوطني :
من المؤكد أنه لكل دولة نظمها وتصوراتها الأمنية والدفاعية في حماية سيادتها ومصالحها, وذلك لما يمثله عنصر الأمن الشامل والاستقرار العام من أهمية فائقة في التنمية وبناء قوة الدولة في مختلف المجالات والميادين.
إن مؤسسات الدولة الأمنية والعسكرية والمحددة المهام والوظائف دستوريا وفق تخصصها وصلاحياتها هي الفاعل الجوهري والأساسي في حماية الوحدة والسيادة الوطنية ,وهي صمام الأمان وأداة الردع الحاسم اتجاه كل الأخطار والإستهدافات الداخلية والخارجية للأمن القومي ,ولابد أن تحضي هذه المؤسسات الدستورية بكل رعاية وعناية بالتطوير والإصلاح ومواكبة التغيرات والمستحدثات التكنولوجية والتقنية المتطورة لتمكينها من التصدي التام لكل التهديدات والأخطار التي تمس أمن وممتلكات المواطن والدولة .
لقد أحدثت الثورة التكنلوجية والتقنية ومنجزاتها المتسارعة التطور والتحديث ,تحولات وتغييرات كبيرة في أدوات وقواعد العلاقات الدولية والسياسة الخارجية للدول ,لتجعل من لعبة تبادل أو تباين المصالح الحيوية بينها حلبة صراع ونزاع ظاهر و خفي, يكون فصل الخطاب فيه لميزان القوة الشاملة والمؤثرة على صنع القرار أو توجيهه ,خصوصا عندما يتعلق الأمر بمتطلبات ومقتضيات الأمن القومي ,الذي يعتد أساسا بكل مقومات وأدوات التفوق العسكري والإستخباراتي.
فلابد أن تكون هذه المؤسسات ذات قدرة كبيرة على التخطيط والتحليل والتنفيذ لمسايرة تحديات ومسؤوليات الدفاع والأمن المنوط بهما اتجاه الوطن والمواطن
يتبع -------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
younes34
نائب القائد الأعلى للدرك
نائب القائد الأعلى للدرك
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 1485
نقاط : 2423
سمعة العضو : 46
التسجيل : 02/08/2009
الموقع : الشرق الجزائري
المهنة : .ان شاء الله
نقاط التميز : 20


http://http//armpoli.montadarbi.com
مُساهمةموضوع: رد: مـن أجل أمنـنا القومــي الوطنــي –سلسة مقالات متتابعة-   الأحد نوفمبر 08, 2009 2:00 pm

بارك الله فيك على الموضوع

اعان الله كل من يسهر على بلدنا الغالي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محسن شهاب الدين
عريـــف
عريـــف
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 36
نقاط : 73
سمعة العضو : 7
تاريخ الميلاد : 30/07/1975
التسجيل : 02/11/2009
العمر : 42
المهنة : عامل بسيط


مُساهمةموضوع: رد: مـن أجل أمنـنا القومــي الوطنــي –سلسة مقالات متتابعة-   الأحد نوفمبر 08, 2009 11:43 pm

الشكر الجزيل لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

مـن أجل أمنـنا القومــي الوطنــي –سلسة مقالات متتابعة-

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1



صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش الوطني الشعبي Forum de l'Armée Nationale Populaire :: قـــــــــســــم الـــــــــــجـــيش الـــجـــــــــــــــــزا ئــــــــــــري :: مواضيع عسكرية عامة-